مقالات

خطوات تحدث اللغة الإنجليزية في شهر

Yes

نعيش حاليا في عالم أصبح يشبه القرية الصغيرة، فالجميع صار يطلع بكل سهولة على جميع الدول و الثقافات و أحداثها. و هذا راجع بشكل كبير إلى الثورة التكنولوجية التي شهدها العالم مؤخرا. في ظل هذه التغيرات، أصبحنا نجد أن العالم اتفق على اللغة الانجليزية كلغة ضرورية و أساسية للتواصل و لمواكبة التطور العلمي و التكنولوجي على حد سواء. فأينما كنت تقطن حاليا، ستجد نفسك مضطرا لإتقان اللغة الانجليزية، سواء كان ذلك من أجل الدراسة و الاطلاع على آخر الكتب و المقالات العلمية أو من أجل استخدام التكنولوجيا الحديثة، أو حتى من أجل العمل. فكما قلنا، العالم قد أصبح عبارة عن قرية صغيرة، لذلك من العادي جدا أن تجد نفسك تعمل في شركة في إحدى الدول العربية بينما تتحدث مع عميل في دولة أخرى أجنبية، و هنا لا بد لك من التحدث باللغة الإنجليزية كونها اللغة العالمية رقم واحد. لذلك، سنقودك في هذا المقال إلى معرفة خطوات تحدث اللغة الإنجليزية و إتقانها.

خطوات تحدث اللغة الإنجليزية:

في الواقع، لا تعتبر اللغة الإنجليزية من اللغات الصعبة، لذلك فإنك تستطيع تعلمها بكل سهولة. فما يلزمك فعليا هو اتخاذ قرار التعلم و الإصرار على ذلك. فبمجموعة من الخطوات البسيطة يمكنك التعلم شيئا فشيئا إلى أن تتقن اللغة بشكل جيد. و يمكن تلخيص هذه الخطوات كما يلي:

التدرج في التعلم:

في طريقك لتعلم الانجليزية، من المهم أن تلتزم بالتدرج، فلا تحاول تخطي أساسيات هذه اللغة و الانتقال مباشرة للمحادثات الصعبة. لأنك بذلك قد تجد صعوبة في الفهم فتتخلى عن فكرة التعلم كلها.

أول ما يجب أن تبدأ به كشخص مبتدئ في اللغة الإنجليزية هو التعرف على الحروف و كيفية نطقها بشكل صحيح، ثم الانتقال إلى تعلم الأرقام و أيام الأسبوع. بعد هذا، يمكنك البدء في البحث عن بعض الكلمات البسيطة مثل أسماء الفصول و الخضر و الفواكه و غيرها من المفردات التي نحتاجها في محادثاتنا اليومية. يمكنك أيضا تعلم بعض العبارات البسيطة مثل عبارات إلقاء التحية و عبارات الشكر و الطلب و غيرها.

تعلم أساسيات اللغة الإنجليزية:

بعد أن تكون قد اطلعت على مجموعة من الكلمات و العبارات التي ستساعدك على التواصل كشخص مبتدئ، يجب أن تنتقل للخطوة الثانية و هي تعلم و إتقان أساسيات اللغة الإنجليزية. في الواقع، تتجلى أهمية أساسيات اللغة في كونها تمكنك من الربط بين الكلمات و المفردات و من القدرة على صياغة العبارات و الجمل بشكل صحيح. لذلك، من المهم أن تكون جديا في هذه الخطوة و أن تحرص على فهم الأساسيات بشكل صحيح حتى تستطيع تطبيقها بكل سهولة.

متابعة الأفلام و المسلسلات باللغة الإنجليزية:

قد تكون أساسيات اللغة الإنجليزية شيء مهم لكل شخص يسعى للتحدث بهذه اللغة. لكن بعد ذلك، من الضروري أن تلتزم بهذه الخطوة الثالثة و هي الأهم. في الواقع، إن سر تعلم أي لغة في العالم يكمن في الاستماع، فالطفل الرضيع لا يتعلم لغة محيطه إلا عن طريق الاستماع إلى الأحاديث بشكل يومي. و هذا الشيء يمكن تطبيقه بالنسبة لجميع الأشخاص.

لذلك، احرص على اختيار مجموعة من الأفلام أو المسلسلات من نوعك المفضل. و من الأحسن أن تكون بها ترجمة. لكن، هذه المرة، ستكون نيتك تعلم اللغة أكثر من الاستمتاع بالفيلم، رغم أنك تستطيع أن تفعل الإثنين معا. لكن، نريد منك أن تركز بشكل كبير على كلمات و الجمل التي تقال، و كيفية نطقها أيضا. يمكنك مشاهدة الترجمة في المرة الأولى لكن بين حين و اخر حاول أن تتابع الحديث دون النظر للترجمة. أو يمكنك ببساطة أن تعيد الفيلم بأكمله لكن هذه المرة بدون ترجمة و أن تصب تركيزك على الجمل التي تقال.

قد لا تتمكن في الأول من فهم أي شيء، لكن تأكد أنك بالاستمرار على هذه الطريقة يوما بعد يوم ستجد نفسك قادرا على فهم الحديث بأكمله دون الاستعانة بالترجمة. بل أنك ستتفاجئ بقدرتك على التحدث باللغة الانجليزية بكل سهولة و دون أي تردد.

قراءة القصص والكتب باللغة الانجليزية:

تساعد القراءة بشكل كبير على إتقان اللغة بشكل صحيح و جيد، فقراءتك للقصص القصيرة أو الكتب سيمكنك من استيعاب العبارات و الجمل و ترسيخها في عقلك بشكل قوي. كما سيساعدك هذا على تحسين كتابتك و تعبيرك باللغة الإنجليزية.

لذلك، بعد تطبيقك للخطوات الأولى و بعد تحسن مستواك و لو بشكل بسيط قم بشراء بعض الكتب التي تجد أن لغتها سهلة و بسيطة و قم بقراءة و لو صفحة واحدة في اليوم. سيحدث هذا فرق كبير في مستواك. يمكنك أيضا الاستعانة بالكتب و القصص القصيرة التي ننشرها على موقعنا فهي مخصصة لتعلم اللغة الإنجليزية.

كانت هذه أهم خطوات تحدث اللغة الإنجليزية التي يجب على كل شخص الالتزام بها إذا ما أراد تعلم اللغة الإنجليزية و التحدث بها في أقل وقت. و كما أخبرناك سابقا، فإن قرار تعلم الانجليزية هو قرار صائب لكل شخص يريد أن يساير العالم الحالي و أن ينفتح على مختلف الدول و الثقافات. فبكونها لغة عالمية فهي تفتح لك الباب أمام العديد من الفرص، لذلك لا تتردد أبدا في إتقانها و إضافتها إلى رصيدك الثقافي.

Yes

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

تم اكتشاف مانع للإعلانات

يرجى إيقاف تشغيلك ثم تحديث الصفحة